الأربعاء 22 مايو 2019 02:53 م بتوقيت القدس المحتلة

مدير قنوات "بي ان سبورتس " القطرية متهم بالفساد

مدير قنوات "بي ان سبورتس " القطرية متهم بالفساد

اتهمت فرنسا، رئيس مجموعة قنوات بي إن سبورتس القطرية، يوسف العبيدلي، بالفساد وعددأ آخر من الشخصيات الرياضية، فيما نفى العبيدلي هذه التهم.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، فإن العبيدلي، والرئيس السابق للاتحاد الدولي لألعاب القوى لامين دياك متهمان بسبب وجود شكوك بالفساد على هامش ترشيح الدوحة لاستضافة بطولة العالم 2019، حيث يوجه قضاة التحقيق يتهمون للعبيدلي تهم "الفساد النشط".

ويمثل إلى جانب الخليفي، لامين دياك، كشاهد في هذا التحقيق القضائي الذي يستهدف أيضا ظروف منح استضافة أولمبيادي 2016 و2020 إلى ريو دي جانيرو وطوكيو على التوالي.

ويعتبر العبيدلي، أحد الشخصيات المقربة من ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، فيما نفى العبيدلي الاتهامات الموجهة إليه مؤكدا أن "لا أساس لها وغير مترابطة".

ويتساءل القضاة حول دفوعات إجمالية بقيمة 3.5 مليون دولار قامت بها في خريف 2011 شركة "أوريكس قطر سبورتس إنفستمنت" العائدة لناصر الخليفي وشقيقه خالد لصالح شركة تسويق رياضية يديرها بابا ماساتا دياك، نجل رئيس الاتحاد الدولي السابق لامين دياك البالغ حاليا 85 عاما والذي شغل هذا المنصب من 1995 إلى 2015.

وتستهدف القضية معرفة مدى علاقة دياك، بالحصول على هذه الأموال، من أجل تأجيل مواعيد إقامة البطولة بسبب الحرارة المرتفعة في قطر، حيث تم التحويل الأول في 13 تشرين الأول/أكتوبر 2011، والثاني في 7 تشرين الثاني/نوفمبر، أي قبل أربعة أيام فقط من عملية التصويت التي صبت في النهاية لصالح لندن على حساب الدوحة، لكن بعد ثلاث سنوات، منحت العاصمة القطرية حق تنظيم هذه النسخة من 27 أيلول/سبتمبر إلى 6 تشرين الأول/أكتوبر.

 

 

المصدر : AFP