الجمعة 17 مايو 2019 09:14 م بتوقيت القدس المحتلة

ميسي ما زال مستاء بعد الهزيمة القاسية من ليفربول

ميسي ما زال مستاء بعد الهزيمة القاسية من ليفربول

لا يزال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يعاني آثار الهزيمة الثقيلة التي تكبدها فريقه أمام نادي ليفربول في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي أقصت الفريق من المسابقة الأهم أوروبيا.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن ميسي، ما زال يتألم من جمهور برشلونة الإسباني بسبب ردود الفعل التي أعقبت هزيمة الفريق الكتالوني القاسية أمام ليفربول الإنجليزي.

وقابل جمهور برشلونة، نجم الفريق في مطار "جون لينون" في ليفربول بعد الهزيمة النكراء، بإساءات متكررة وفق ما نقلت صحيفة "مترو" البريطانية

وكان فريق برشلونة المرشح الأقوى للفوز بدوري أبطال أوروبا، بعدما فاز على الريدز، بثلاثة أهداف دون مقابل، في ملعب "الكامب نو"، لكن المدرب يورغن كلوب، قاد فريق ليفربول إلى نصر كبير بأربعة أهداف على برشلونة في الآنفيلد.

وخلال مباراة برشلونة مع خيتافي، في إطار الدوري الإسباني، يوم الأحد، وفاز فيها برشلونة بهدفين دون مقابل، قام مشجعون لفريق برشلونة، بإطلاق موجة صفير تجاه اللاعبين فيليب كوتينيو وسيرجيو بوسكيتس.

وغادر ميسي، الملعب سريعا بعد نهاية المباراة ولم يهتم كثيرا بالجمهور، في خطوة اعتبرها متابعون بمثابة عتاب للجمهور الذي نسي كافة الانتصارات التي حققها وركز على إخفاق واحد، بالرغم من كونه أمرا عاديا في عالم كرة القدم.