الأحد 21 أبريل 2019 10:00 ص بتوقيت القدس المحتلة

مناورات إسرائيلية إماراتية في حوض المتوسط

مناورات إسرائيلية إماراتية في حوض المتوسط

نشرت القناة (12) الإسرائيلية تقريراً سلط الأضواء على مناورة جوية، نظمت الأسبوع الماضي في اليونان، بمشاركة اليونان وإسرائيل والإمارات والولايات المتحدة وإيطاليا.

وحسب التقرير، الذي أعده المراسل العسكري للقناة نير ديفوري، وجاء بعنوان "تطبيع في الجو"، فقد شارك طيارون من الإمارات وإسرائيل في المناورة التي انتهت الخميس الماضي، وتضمنت القيام بعمليات تدريب وطيران مشتركة في قاعدة (إندرافيدا) اليونانية.

وأضاف ديفوري، الذي قام بإجراء مقابلات داخل القاعدة مع ضباط كبار في سلاحي الطيران اليوناني والإسرائيلي، أن التدريبات والمناورات المشتركة التي يجريها سلاحا الطيران الإسرائيلي والإماراتي، هي عادة من الأنشطة التي تتم بعيداً عن الأضواء.

وتابع: "من كان يصدق أن طيارين من الإمارات وإسرائيل  يشاركون في مناورة مشتركة، ويتدربون جنباً إلى جنب مع طيارين من سلاح الجو الإسرائيلي".

وكشف العقيد أمير، قائد القاعدة الجوية الإسرائيلية "رمات دفيد"، عن أن قائد أحد الأسراب في سلاح الجو الإسرائيلي، توجه بعد أداء مهمة قتالية إلى الطيارين الإماراتيين، وقام بمصافحتهم جميعاً.

من ناحيتها، ذكرت صحيفة (جيروسلم بوست) الإسرائيلية، أن الهدف من المناورة المشتركة، التي أطلق عليها (Iniohos 2019) هو تحسين القدرة على التنسيق بين أسلحة جو الدول المشاركة في المناورة، والتدرب على كيفية مواجهة تهديدات مركبة، وتعزيز القدرات القتالية.

يذكر، أن (القناة 13) الإسرائيلية، كشفت في سلسلة تحقيقات بثتها مؤخراً النقاب عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو أجرى اتصالات هاتفية مع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، بهدف التنسيق حول سبيل مواجهة البرنامج النووي الإيراني.