الإثنين 18 فبراير 2019 09:24 م بتوقيت القدس المحتلة

واشنطن تعتزم نشر "القبة الحديدية " الاسرائيلية في سوريا

واشنطن تعتزم نشر "القبة الحديدية " الاسرائيلية في سوريا

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية قبل أيام نيتها شراء بطاريات من منظومة الدفاع الصاروخية الإسرائيلية "القبة الحديدية" لاستخدامها في مناطق حول العالم بقصد حماية قواتها.

ونقل موقع "NZIV" العبري أن إحدى بطاريات "القبة الحديدية" الإسرائيلية، تعتزم واشنطن وضعها على الأراضي السورية وتحديدا في منطقة التنف على الحدود السورية العراقية، حيث تحتفظ بقاعدة عسكرية هناك.

وكان مسؤول أمريكي رفيع المستوى رافق مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، في زيارته إلى تركيا، قد أبلغ الأتراك بأن واشنطن تعارض أي هجوم على حلفائها الأكراد في سوريا. مشيرا إلى أن بولتون أبلغ الجانب التركي بأن واشنطن لن تنسحب من قاعدة التنف في سوريا في هذه المرحلة.

وذكر "NZIV" العبري أن نظام "القبة الحديدية" سيتم نشره من الناحية التشغيلية في منطقة التنف من أجل دراسة معالجة النظام لتحدي "إطلاق النار الضخم" من "العناصر المعادية".

وبتاريخ 6 شباط/ فبراير الجاري، أعلن الجيش الأمريكي أنه يعتزم شراء عدد محدود من منظومات أسلحة القبة الحديدية. وأضاف الجيش في بيان أنه "يقيم خيارات أخرى بشأن احتياجات على مدى زمني أطول".

وقال الجيش الأمريكي: "القبة الحديدية سيجري تقييمها وتجربتها كمنظومة متاحة حاليا لحماية الجنود الأمريكيين المنتشرين في مواجهة مجموعة واسعة من التهديدات غير المباشرة بإطلاق النار والتهديدات الجوية".

 

المصدر : سبوتنيك