الإثنين 11 فبراير 2019 06:57 م بتوقيت القدس المحتلة

اجتماع رفيع المستوى برام الله لضبط الفوضى في قطاع المنشآت والمباني قيد الانشاء

اجتماع رفيع المستوى برام الله لضبط الفوضى في قطاع المنشآت والمباني قيد الانشاء

 دعت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، إلى مزيد من الحرص والرقابة على تنفيذ شروط الصحة والسلامة المهنية في المنشآت والمباني قيد الإنشاء، مؤكدة ضرورة تضافر جهود جميع الجهات ذات الاختصاص من أجل متابعة ذلك وتنفيذ القانون .

جاء ذلك خلال لقاء عقد اليوم الاثنين في مقر المحافظة، ضم وكيل وزارة العمل سامر سلامة، ورئيس بلدية رام الله موسى حديد، ورئيس بلدية البيرة عزام إسماعيل، ورئيس بلدية بيتونيا ربحي دولة، ومدير شرطة المحافظة العقيد طارق الحاج، والعقيد سامي حمدان ممثلا عن جهاز الدفاع المدني، ومدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس حيدر حجة، وممثلين عن نقابة المهندسين.

وشددت غنام، على أهمية متابعة قضية فوضى الرافعات و"الونشات" التي قد تهدد أرواح العمال، بما يضمن وضع حد لهذه المشكلة .

وأكدت ضرورة العمل من أجل رفع مستوى الوعي لدى العمال لاتخاذ تدابير الصحة والسلامة المهنية في أماكن العمل للحفاظ عليها خالية من الحوادث، والتركيز على خلق ثقافة الصحة المهنية التي تساعد العاملين على العمل في بيئة آمنة .

بدوره، بين سلامة أن الوزارة جاهزة للتعاون مع جميع الجهات من أجل متابعة قضية الرقابة على المنشآت والمباني قيد الإنشاء، مضيفا أن الوزارة تسعى لتوفير بيئة سليمة للعمال، وذلك لا يتم إلا من خلال تضافر الجهود ما بين الشركاء، من مؤسسات رسمية وأهلية وقطاع خاص.

واتفق المجتمعون على تشكيل لجنة فنية لإعداد توصيات لضمان تنفيذ شروط الصحة والسلامة المهنية في المنشآت في مدة أقصاها أسبوعان، علما أن مراقبا متخصصا للمنشآت سيكون بإشراف وزارة العمل على كل منشأة قيد البناء للحد من المخالفات التي ينجم عنها أضرار بشرية ومادية.