الإثنين 19 نوفمبر 2018 08:19 م بتوقيت القدس المحتلة

اليابان تقبض على رئيس شركة "نيسان " للسيارات بسبب فساد مالي

اليابان تقبض على رئيس شركة "نيسان " للسيارات بسبب فساد مالي

ألقت السلطات اليابانية، الإثنين، القبض على رئيس مجلس إدارة شركة نسيان اليابانية لصناعة السيارات "كارلوس غصن"، ومدير التمثيل "جريج كيلي"، بسبب انتهاكات مالية.

وأوضحت وكالة "كيودو" اليابانية، أن "غصن وكيلي يواجهان اتهامات بانتهاك الصكوك المالية اليابانية، وقانون الصرف، فضلا عن أنه يشتبه في تقليل دخله على البيانات المالية للشركة.

في السياق، كشفت شركة نيسان اليابانية لصناعة السيارات، أنها أجرت تحقيقا داخليا خلال الأشهر القليلة الماضية، أظهر "تورط" رئيس الشركة كارلوس غصن ومدير التمثيل جريج كيلي في أعمال "تنطوي على سوء سلوك".

وكشف التحقيق، بحسب البيان الذي نشرته نيسان على موقعها الإلكتروني، الإثنين، أن كلا من "غصن وكيلي أعلنا على مدى عدة سنوات عن عائدات تقل عن مستحقاتهم الفعلية، في التقارير المالية المرسلة لبورصة طوكيو".

كما كشفت التحقيقات، عن "أعمال هامة أخرى لسوء السلوك، منها استخدام أصول الشركة بشكل شخصي".

وأكدت الشركة أنه "تم تزويد مكتب المدعي العام الياباني بكافة المعلومات، وأنها تعاونت مع تحقيقات المكتب بشكل كامل".

وقالت إن "سوء السلوك الذي تم اكتشافه من خلال تحقيقاتها الداخلية، يشكل انتهاكا واضحا لواجب الرعاية كمدير

وأن الرئيس التنفيذي لشركة نيسان، هيرتو سايكاوا،

سيقترح على مجلس إدارة نيسان، إقالة كل من كارلوس و جريج على وجه السرعة من مناصبهما".

و"غصن" هو رجل أعمال، من أصول لبنانية، ويحمل الجنسية البرازيلية والفرنسية، ولد في 9 آذار 1954 في مدينة "بورتو فاليو" البرازيلية.

يشغل غصن حاليا منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركتي "نيسان" اليابانية و"رينو" الفرنسية، ورئيس مجلس الإدارة لشركة "ميتسوبيشي موتورز".

كان غصن، أنقذ شركة نيسان من الإفلاس عام 2000، وحولها للربحية خلال عام واحد، فأنهى 20 مليار دولار من الديون خلال 3 سنوات، وهي مهمة وصفت حينها بالمستحيلة.

واليوم يعد كارلوس غصن واحداً من أبرز 50 رجلاً في عالم السياسة والأعمال.