الجمعة 18 مايو 2018 01:43 م بتوقيت القدس المحتلة

هنية: نشهد بداية حقيقة وخطوات جادة لرفع الحصار عن قطاع غزة

هنية: نشهد بداية حقيقة وخطوات جادة لرفع الحصار عن قطاع غزة

جوال جديد 10

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية،" إن حركته استقبلت خلال الفترة الماضية وما زالت الكثير من العروض والوفود والتصورات لكيفية التعامل مع قضايا غزة وحصار غزة"، مضيفا نشهد بداية حقيقية وخطوات جادة على طريق رفع الحصار عن قطاع غزة. 

وأضاف هنية خلال خطبة الجمعة، من مسجد العمري بغزة: " استقبلنا مؤخرا العديد الوفود وكان هناك عروض وتحركات ظاهرة وباطنة من أجل إنهاء المعاناة عن قطاع غزة، وما كان ذلك ليتحقق لولا تضحيات الشعب الفلسطيني من خلال مسيرة العودة ".

وأردف: " ما كان لهذه الدول والأطراف أن تتحرك، إلا بسبب أنها وجدت شعب بعد 11 عاما من الحصار ما زال قويا ولم ينكسر، بل وجدوه اشد قوة وبأسا وتواجدا وثباتا في وجه المحتل والحصار".

وتابع: "ها نحن نرى أن معبر رفح يفتح على مدار شهر رمضان، ونرى مساعدات، وعروض وتحركات من أجل إنهاء هذه المآساة عن غزة".

ولفت إلى أن هذا يبنى عليه، وجاء بفضل صمود الفلسطينيين وبفضل دماء الشهداء.

وأوضح أن دماء الشهداء سطرت لنا إنجازات كبيرة على طريق العودة وتحرير فلسطين.

ولفت إلى أن دماء الشهداء أحيت القضية الفلسطينية وحق العودة من جديد، وأعادتها إلى طبيعتها ورونقها.

وأكد أن القدس واحدة موحدة لا يغير هويتها لا ترامب ولا نتنياهو.

وذكر هنية: " فرقتنا أوسلو والتعاون الأمني وسياسية الإقصاء وحب السلطة والكراسي من طرف فلسطيني، فجاءت هذ الدماء لتوحد شعبنا من جديد".

وشدد هنية على تمسك حركته بخيار المصالحة والوحدة الوطنية، مؤكدا أن حماس ترفض فصل غزة عن الضفة الغربية.

وأشار إلى أن حركته قدمت كل المرونة في ملف المصالحة من أجل ان يتوحد شعبنا، ولكن ظلت هذه المصالحة تراوح مكانها، فجاءت هذه المسيرة لتضعنا على الطريق الصحيح من الباب الواسع وهو المقاومة والحفاظ على الثوابت.

ووصف هنية مصطلح تمكين الحكومة بالمرهق والمتعب.

المصدر : وكالة سوا