الجمعة 09 مارس 2018 07:44 م بتوقيت القدس المحتلة

سيارات" سيات الاسبانية" تغزو الأسواق الفلسطينية ومبيعاتها ترتفع بشكل جنوني

سيارات" سيات الاسبانية" تغزو الأسواق الفلسطينية ومبيعاتها ترتفع بشكل جنوني

جوال عيد الفطر

 غزت سيارات شركة "سيات" إسبانية الأصل، والمملوكة من فولكس فاجن الالمانية، الاسواق الفلسطينية في الأعوام الاخيرة.وكانت سيارة سيات من طراز "ليون"، الأكثر حضورا مؤخرا في الأسواق المحلية، إضافة إلى سيارات أبيزا، والمبيعات الجيدة لـ جيب "سيات أتيكا" الجديد.

مدير المبيعات في الشركة المتحدة لتجارة السيارات، الوكيل الرسمي لسيارات سيات في فلسطين، مجدي المصري، أكد أن مبيعات سيارات سيات ارتفعت منذ العام 2015 الى الان حوالي 300%.

وأرجع المصري،أسباب ارتفاع الطلب عليها الى تحول الشركة من اسبانية إلى المانية وكذلك التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في إنتاجها وسعرها المنخفض مقارنة بالسيارات الشبيهة بها.

واكد المصري، أن وجود وكيل رسمي لسيارات سيات في فلسطين أعطى المستهلك الطمأنينة في عمليات الشراء، في ظل توفر مراكز صيانة وفنيين وقطع أصلية وكذلك وجود كفالة على سيارات الشركة بعد خدمة البيع على حد قوله.

واعطى مدير المبيعات في شركة المتحدة لتجارة السيارات مثالاً على سعر سيارة "سيات ليون" في الشركة بأنها تباع بــ120 الف شيكل" صفر كيلو "بينما مقارنة بمنافستها "جولف" المشابهة لها تماما، فإنها تباع بحوالي 136 الف شيكل وبالتالي فرق السعر يلعب دوراً في المساهمة بانتشار سيارات "السيات ليون" في الاراضي الفلسطينية.

المصدر : موقع الاقتصادي