الجمعة 09 مارس 2018 03:15 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يقمع مسيرات سلمية في رام الله

الاحتلال يقمع مسيرات سلمية في رام الله

 انطلقت، اليوم الجمعة، مسيرة شعبية من وسط قرية بلعين باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد بالقرب من أبو ليمون، بمشاركة وفد إعلامي من فيتنام، وأهالي القرية ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب.

ورفع المشاركون في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، الأعلام الفلسطينية وصور أسرى المقاومة الشعبية وعلى رأسهم عهد التميمي والناشط منذر عميرة.

وقرع المتظاهرون عند وصولهم لبوابة الجدار الجديد، البوابة وكتبوا عليها شعارات تندد بالاحتلال الإسرائيلي.وتأتي فعالية هذا اليوم وفاء وانتصارا للقدس وتنديدا بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب بإعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال.

وفي نفس السياق أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، في نعلين غرب رام الله إثر مواجهات بين جيش الاحتلال وأهالي البلدة.

وقالت مصادر محلية إن أهالي نعلين توجهوا إلى أراضي البلدة حيث جدار الضم والتوسع العنصري، رافعين الأعلام الفلسطينية تضامنا مع الأسيرة الطفلة عهد التميمي، والأسيرة إسراء الجعابيص، وتنديدا بقرار ترمب.

وأضافوا أن قوات الاحتلال أطلقت وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع والصوت اتجاه المواطنين، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق، إضافة إلى مطاردة المشاركين في المسيرة الأمر الذي أدى لسقوط طفل وارتطامه بصخرة وإصابته برضوض قوية عولج في الميدان.