الأربعاء 21 فبراير 2018 10:32 م بتوقيت القدس المحتلة

نصف الاسرائيليين يطالبون باستقالة نتنياهو

نصف الاسرائيليين يطالبون باستقالة نتنياهو

جوال ٨

أظهر استطلاع خاص للرأي، أجرته القناة الإسرائيلية الثانية، وجاء على ضوء آخر التطورات في القضية "4000"، ونُشِرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن 50 بالمئة من الجمهور العام الإسرائيلي، يرى أن نتنياهو لا يمكنه إكمال مهامه كرئيس للحكومة.

وفحص الاستطلاع ما إذا كان الجمهور العام يرى أنه من الواجب على نتنياهو الاستقالة، وهل يرى الجمهور حاجة لتقديم موعد إجراء الانتخابات.

ووفقا للاستطلاع، فإن 50% من المستطلعة آراؤهم، يرون أن نتنياهو ينبغي أن يستقيل، مقارنة مع 33%، يعتقدون أن نتنياهو يجب أن يبقى في منصبه.

ويعتقد 42% أنه ينبغي إجراء انتخابات، لا سيّما عقب التطورات الأخيرة، مقارنة مع 36% ممّن يعارضون الذهاب إلى الانتخابات، إذ أنهم لا يرون في تقديم موعدها حلا.

ودعا مجلس الوزراء، في وقت سابق اليوم، إلى مناقشة أوضح فيها نتنياهو مطالبه، لا سيّما من المعارضة، حيث قال "عيونكم ترى، العمل كالمعتاد" مضيفا: "أنا أواصل العمل من أجل الدولة".

وعلّق وزير المالية، وزعيم حزب "كولانو" موشيه كحلون، وللمرّة الأولى على آخر التطوّرات فيما يتعلّق بالتحقيقات، قائلا: "في الوقت الحاضر، أنا لا أغير موقفي وسأبقى في الائتلاف".

وكان نتنياهو، قد علّق مساء أمس في فيديو نُشر على صفحته بـ"فيسبوك"، على آخر التطورات، معتبرا أن ما يحدث هو تصيّد مُدبّر، حيث قال "إن ما يحدث في اليومين الماضيين هو مجرد نُظُم من الجنون، وفضيحة".

وأضاف: "إنهم يقدمون ادعاءات كاذبة كجزء من حملة الاضطهاد ضدي وضد أسرتي المستمرة منذ سنوات".

وأشار نتنياهو أولا إلى قضية "4000" المعروفة باسم قضية "بيزك"، قائلا إن "كل قرارات بيزك تتخذها لجان مهنية تحت إشراف قانوني وثيق"، مضيفا : "جميع القرارات شفافة وتحت الرقابة وبالتالي فإن أي ادعاء بأنني تصرفت لصالح بيزك وفقا لاعتبارات خاصة، هو ببساطة ادعاء لا أساس له".

وقال إنه "من المستحيل تجاهل أن الأمرمدبر"، مضيفا: "عندما يخرج الهواء(يقصد أن الاتهامات لم تكن إلا فراغا) من ملف القضية 1000، وفي ملف 2000، يعمدون إلى إنشاء وخلق ملفات جديدة، إنهم يخلقون ملفا جديدا كل ساعتين".

وأردف قائلا: "نحن نعرف ما هو الهدف، لخلق غمامة فوق رأس رئيس الوزراء (..) أريدكم أن تعرفوا أنني أثق بكم، وأثق بالنظام القضائي، ويمكنكم الاعتماد علي، وسأواصل قيادة دولة إسرائيل بمسؤولية كبير وبتفاني".

 

المصدر : عرب 48