الثلاثاء 20 فبراير 2018 08:11 م بتوقيت القدس المحتلة

سفيرة ترامب في الامم المتحدة للفلسطينيين : لن نركض ورائكم

سفيرة ترامب في الامم المتحدة للفلسطينيين : لن نركض ورائكم

جوال ٨

 هاجمت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن نيكي هايلي مساء الثلاثاء، رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، معربة عن أسفها لمغادرة القاعة قبل الاستماع لكلمتها.

وأكدت هايلي خلال كلمتها أمام جلسة استثنائية لمجلس الأمن، أن قرار الإدارة الأمريكية بشأن القدس لن يتغير، مضيفة أن "قرار نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس لن يتبدل سواء أحببته أو كرهته".وقالت "" إننا مستعدون لإجراء محادثات، ولكننا لن نركض وراء الفلسطينيين".

وتابعت قولها إنه "ليس مطلوبا من الفلسطينيين أن يقبلوا أو يرفضوا قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مؤكدة أن القيادة الفلسطينية أمامها خيارات إما التحريض على العنف أو طريق التفاوض والتسوية.

وأشارت هايلي إلى أن "مسار التحريض على العنف لن يقود إلا إلى مزيد من المعاناة للفلسطينيين"، معتبرة أن "الأزمات التي تواجهها دول المنطقة أشد إلحاحا من الأزمة بين الفلسطينيين والإسرائيليين"، بحسب تقديرها.يشار إلى أن الرئيس محمود عباس، غادر قاعة مجلس الأمن الدولي عقب إلقائه كلمته، التي عرض فيها مبادرة تتضمن الدعوة إلى مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي.