شركة أبل في الصين إزالة الصورة من الطباعة

"آبل" تخضع إلى الصين وتسحب تطبيقا مهما

رام الله الاخباري:

سحبت شركة "أبل" الأميركية، تطبيقا يسمح لسكان هونغ كونغ تحديد مواقع رجال الشرطة على الخريطة.

جاء ذلك عقب اتهام إحدى وسائل الإعلام الصينية المجموعة الأميركية بمساعدة الحركة المطالبة بالديمقراطية عن طريق التطبيق الذكي.

كما ونقل مطورو تطبيق "هونغكونغماب.لايف" في بيان، عن شركة أبل قولها إن "تطبيقكم استخدم بطرق تعرض إنفاذ القانون وسكان هونغ كونغ للخطر".

يذكر ان مدينة هونغ كونغ الصينية تشهد منذ 4 أشهر، احتجاجات وتحركات شبه يومية، وتطورت الى اعمال مواجهات اعمال تخريب واسعة النطاق بين الشرطة والمتظاهرين.

ووفقا لصحيفة "تشاينا ديلي" الناطقة باسم الحزب الشيوعي الصيني، "لا أحد يريد جر أبل إلى الاضطرابات في هونغ كونغ. لكن الناس محقون عندما يعتقدون أن أبل تخلط بين الأعمال والسياسية وحتى الأعمال غير القانونية".

وأضافت الصحيفة "على أبل أن تفكر في عواقب قرارها المتهور وغير الحكيم".

كما وضغطت بكين على شركات، من بينها طيران كاثي باسيفيك في هونغ كونغ، والرابطة الوطنية لكرة السلة في الولايات المتحدة من أجل الوقوف بجانبها ضد المحتجين.