روسيا والقوات الامريكية في سوريا إزالة الصورة من الطباعة

روسيا: الموقف الأمريكي في سوريا متناقض للغاية

رام الله الاخباري:

اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن موقف الولايات المتحدة الأمريكية تجاه سوريا، متناقض بشكل كبير، مبينا انه من الصعب معرفة الخطأ في التصرفات الأمريكية.

وخلال مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه مع وزير الخارجية الكازاخستاني مختار تليوبيردي، اليوم، أكد لافروف أن بلاده دعت الولايات المتحدة مرارا إلى وقف الاحتلال غير القانوني للأراضي في منطقة التنف حيث أنشأوا قاعدتهم.

وأوضح لافروف أنه ناقش تناقص التصرفات الأمريكية في المنطقة خلال زيارته الأخيرة إلى كردستان العراق.

ونقل وزير الخارجية الروسي، عن الأكراد قلقهم الكبير، نظرا لأن "مثل هذا التعامل المتساهل مع موضوع حساس للغاية يمكن أن يثير المنطقة بأكملها، ويجب تجنب ذلك بأي ثمن".

وتابع "نحن نطرح وجهة النظر هذه على الجانب الأمريكي، وآمل أن يسمعونا. لكن في الممارسة العملية، لا نرى تغييرات كبيرة في سياساتها المتضاربة غير المتسقة".

وأعلنت الولايات المتحدة، الاثنين الماضي، عن بدئها سحب قواتها من منطقة شمال شرق سوريا قرب الحدود مع تركيا، وسط استعدادات الأخيرة لشن عملية عسكرية لتطهير هذه الأراضي من "وحدات حماية الشعب" الكردية التي تنشط ضمن تحالف "قوات سوريا الديمقراطية" المدعوم أمريكيا في الحرب على "داعش"، وتعتبرها أنقرة تنظيما إرهابيا وذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني".