موظف يختلس بنك في غزة إزالة الصورة من الطباعة

موظف بنك يختلس " 2.4 مليون شيقل " من احد البنوك الفلسطينية

رام الله الاخباري:

كشفت الشرطة الفلسطينية في غزة، اليوم الثلاثاء، ملابسات جريمة اختلاس مبلغا ماليًا كبيرا يُقدر بـ (685) ألف دولار أمريكي، من أحد البنوك الفلسطينية العاملة في قطاع غزة، على مدار عشر سنوات.

وقالت مصادر إن موظفا في البنك اختلس على مدار السنوات العشر المبلغ المذكور، مستغلاً بذلك ثغرة في أنظمة الصراف الآلي (ATM) المنتشرة في محافظة غزة.

وأوضحت المصادر، أن الموظف الذي وصف بأنه ذو منصب رفيع استغل الصرافات الآلية التي لا تُستخدم كثيراً في اختلاس المبلغ المذكور.وفقا لموقع "دنيا الوطن".

واستغل الموظف الصلاحيات الممنوحة له من البنك، وقام بنقل الأموال بين الصرافات الآلية لتسديد العجز وسحب كشف يثبت أن المبلغ كامل ثم يقوم بسحب المبلغ وإعادته لمصدره الأصلي، وفق المصادر.

وبعد استكمال عملية الجرد، يقوم الموظف بسحب مبلغ مالي من أحد الصرافات الآلية، ويضيفه لصراف آخر بما يضمن حصوله على كشف جرد من الصرافين، وبعدها يقم باختلاس المبلغ لاحقاً.

وتقدم البنك بشكوى لدى النيابة العامة فرع جرائم الأموال ضد الموظف، الذي رفض أي إجراءات بحقه، حيث ما زال الموظف المذكور، محبوس على ذمة القضية ويجري التحقيق معه من الجهات المختصة.

وفي الخليل، كشفت ادارة فرع المباحث العامة في شرطة محافظة الخليل، قبل يومين ملابسات جريمة اختلاس مبلغ ١٤٠ ألف شيكل من احد البنوك في الخليل.

وذكرت إدارة العلاقات العامة والإعلام بالشرطة بأنه وبناء على شكوى تقدمت بها إدارة أحد البنوك لفرع ادارة المباحث العامة في شرطة محافظة رام الله مفادها الاشتباه بسرقة مبلغ مالي من داخل حساب أحد العملاء في فرع (البنك)

على الفور باشرت الشرطة بإجراءات البحث والتحري بالتعاون بين فرعي المباحث العامة في محافظتي الخليل و رام الله، وتمكنت الشرطة من إلقاء القبض على المشتبه به ، وتبين انه موظف في فرع البنك و قام بالدخول إلى حساب أحد العملاء وحصل على معلومات استخدمها في تزوير هوية صاحب الحساب ومن ثم قام بسحب المبلغ المالي من حسابه .

وأشارت بان ادارة المباحث العامة وبناء على أمر تفتيش من النيابة قامت بتفتيش منزل المشتبه به وضبطت بداخله ١٢٧ ألف و٤٠٠ شيكل من المبلغ المختلس.

وأكدت العلاقات العامة والإعلام في الشرطة انه تم توقيف المشتبه به لاستكمال الإجراءات القانونية بحقه حسب الأصول.