آفي ديختر وحماس إزالة الصورة من الطباعة

آفي ديختر : الحرب القادمة على غزة ستكون القاضية والأخيرة

نقلت القناة السابعة الإسرائيلية، اليوم الخميس، عن رئيس لجنة الشؤون الخارجية والأمن في الكنيست "آفي ديختر"، توقعاته بأن تكون الحرب المقبلة على غزة هي الأخيرة.

وقال ديختر –وفقا للقناة- خلال جلسة عقدتها اللجنة اليوم في كيبوتس "سعد" القريب من غزة، إنه يعرف غزة جيدا ومنذ عشرات السنين، مبينا أن الحل العملياتي لغزة سيكون خلال خطوة القتال.

وادعى إلى أن هذا الحل لن يستغرق أسبوعين أو شهرين، إنما تحتاج إلى الكثير من الصبر، نظرا لأنها –من وجهة نظره- ستكون هي الحرب الأولى وربما الأخيرة في غزة.

تجدر الإشارة إلى أن وسائل الإعلام العبرية لم تتوقف طوال السنوات الأخيرة عن بث سمومها حول غزة والتحريض عليها، وتهيئة الشارع الإسرائيلي والدول العربية والمجتمع

الدولي، لحرب رابعة قادمة قد تكون الأعنف والأشد على سكان غزة، بذريعة "الخوف من الانفجار الكبير.

ويشهد قطاع غزة الذي عاش ثلاث حروب طاحنة خلال السنوات التسع الماضية، توتراً ميدانياً متقطعاً منذ توسط مصر في إعلان اتفاق لوقف إطلاق النار نهاية أغسطس عام

2014؛ لإنهاء هجوم شنه الاحتلال على القطاع استمر 51 يوماً، وأسفر عن استشهاد أكثر من ألفي فلسطيني، وتدمير البنية التحتية في القطاع بالكامل.