الهباش في ماليزيا إزالة الصورة من الطباعة

الهباش : المرأة قادرة ان تقود مؤسسات الدولة بنجاح أسوة بالرجال

 بحث قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، مع وزير الشؤون الدينية الماليزي مجاهد يوسف، ورئيس القضاء

الشرعي الحاج محمد مختار، آفاق التعاون المشترك وتبادل الخبرات بين الدولتين في مجالات الدعوة والوعظ والإرشاد والقضاء الشرعي.

واتفق الهباش خلال لقائه الوزير يوسف والقاضي مختار كل على حدة، في العاصمة الماليزية كوالالمبور، على تنفيذ مذكرات تفاهم مشتركة بين البلدين في مجالات الدعوة والوعظ والبدء بتطبيقها في الفترة المقبلة.

ووضع الهباش المسؤولين الماليزيين بصورة الأوضاع السياسية والميدانية في دولة فلسطين وتطورات القضية الفلسطينية، مؤكدا إصرار القيادة الفلسطينية ومن خلفها كافة

أطياف شعبنا على رفض كافة المؤامرات التي تنتقص من حقوق شعبنا في الحرية والاستقلال، أو التي تمس مكانة وقدسية مدينة القدس والحرم القدسي الشريف، وكذلك إصرار شعبنا على إقامة مؤسسات الدولة الحديثة ومواكبة التطور في كافة المجالات والاطلاع على خبرات الآخرين الذين لهم باع طويل في هذا المجال.

وأشاد بالتجربة الماليزية ببناء مؤسسات الدولة الحديثة، مستعرضا تاريخ عمل المؤسسات الفلسطينية خاصة مؤسسة القضاء الشرعي في دولة فلسطين التي تعتبر من أقدم وأعرق النظم القضائية في العصر الحديث.

وفي سياق متصل، التقى الهباش في دار الافتاء الماليزية المفتي ذو الكفل محمد البكري، ووضعه بصورة المعاناة والحصار المفروض على المسجد الأقصى المبارك.

وأطلق الطرفان دعوة عاجلة لكافة العلماء ورجال الدين المسلمين في كافة أنحاء العالم لزيارة المسجد الأقصى المبارك والرباط فيه، للتأكيد على أن الأقصى هو عقيدة كل

مسلم على وجه الأرض وليس مسؤولية الفلسطينيين وحدهم ورسالة لدولة الاحتلال أن المساس بالمسجد الأقصى هو مساس بكل المسلمين في أنحاء الأرض وان عاقبة ذلك سيكتوي بنارها الجميع ولن يسلم منها أحد.

وفي السياق قام الهباش بزيارة قصر العدل الماليزي، والتقى رئيسة القضاء المدني فتنجكو ميمون توان محمد مقدما لها التهنئة بالمنصب الجديد كونها أول امرأة في دولة ماليزيا تتولى هذا المنصب، متمنيا لها النجاح في مهمتها الجديدة بميدان العدالة.

وأكد أن المرأة قادرة أن تقود مؤسسات الدولة بنجاح أسوة بالرجل وتمتلك طاقات وفكرا قادرا على قيادة دفة العمل العام ومستعرضا لها عددا من التجارب الناجحة للنساء في العمل العام، خاصة في دولة فلسطين التي تفتخر أنها من أوائل الدول التي عينت النساء في المناصب العامة وفي القضاء الشرعي على وجه الخصوص.

وقدم الهباش خلال الزيارة دعوات رسمية باسم دولة فلسطين للمسؤولين الماليزيين لزيارة دولة فلسطين والاطلاع عن كثب على معاناة شعبنا الفلسطيني جراء استمرار

الاحتلال، وزيارة مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك ونقل صورة المعاناة التي يتعرض لها شعبنا بسبب الاحتلال وعلى وجه الخصوص الحصار المفروض من قبل الاحتلال الاسرائيلي على مدينة القدس وأهلها، وتقييد حرية العبادة للمسلمين خلافا لكافة القوانين الدولية.