الأحد 02 أغسطس 2020 06:22 م بتوقيت القدس المحتلة

اعتقال 350 مواطناً فلسطينيا الشهر المنصرم

اعتقال 350 مواطناً فلسطينيا الشهر المنصرم

رام الله الاخباري:

أكد تقرير مختص بمتابعة ملف الأسرى الفلسطينيين، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت نحو 350 فلسطينياً خلال الشهر المنصرم، تنوعت أماكن اعتقالهم ما بين مدينة القدس المحتلة والضفة الغربية وحدود قطاع غزة البرية والبحرية.

وبحسب مركز فلسطين لدراسات الأسرى فإن سلطات الاحتلال نفذت350 حالة اعتقال بينهم 42 طفلاً، و 10 نساء وفتيات، 13 مواطناً من قطاع غزة، منهم 6 تم اعتقالهم

قرب الحدود الشرقية للقطاع، و4 من الصيادين خلال عملهم في صيد الاسماك قبالة شواطئ رفح جنوب القطاع ، وتم اطلاق سراحهم بعد 12 يوماً من الاعتقال والتحقيق .

وأشار التقرير إلى أن سلطات الاحتلال اعتقلت 3 مواطنين على حاجز بيت حانون كما زادت سلطات الاحتلال من اعتقال نواب سابقين في المجلس التشريعي الفلسطيني، حيث اختطف 3 من النواب السابقين بالخليل.

ولفت التقرير إلى إعادة اعتقال محافظ القدس "عدنان غيث" ومدد اعتقاله بهدف التحقق معه، ولا يزال رهن الاعتقال، وكذلك اعتقل أمين سرّ حركة فتح إقليم القدس "شادي

المطور" من أمام محكمة الصلح في القدس، كما تم رصد 10 حالات اعتقال للنساء.

وقال المركز: إن "3 اسرى خاضوا اضرابات مفتوحة عن الطعام واستطاعوا تحقيق انتصار جديد على ادارة السجون بأمعائهم الخاوية وارادتهم القوية، حيث علق الأسير عدي

شحادة (24 عاماً) من مخيم الدهيشة ببيت لحم اضرابه الذي استمر لمدة (30) يوماً، وذلك باتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري، بينما الأسير فادي إبراهيم غنيمات (40 عاماً)، من بلدة صوريف في الخليل علق إضرابه بعد (29) يوماً، وذلك باتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري،

كذلك علق الأسير المحامي" محمود سعيد السعدي" (41 عاماً)، من مخيم جنين، اضرابه المفتوح عن الطعام الذى استمر 13 يوماً بعد التوصل لاتفاقٍ بعدم تجديد اعتقال الإداري مرةً أُخرى وإخراجه من زنازين العزل وإعادته إلى الأقسام العامة في سجن النقب".