الثلاثاء 28 يوليو 2020 10:07 ص بتوقيت القدس المحتلة

زعيم كوريا الشمالية يستبعد حروبا جديدة

زعيم كوريا الشمالية يستبعد حروبا جديدة

رام الله الاخباري:

استبعد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، مساء الاثنين، اندلاع حروبا جديدة في العالم.

وأكد كيم خلال استقباله للمحاربين القدامى خلال احتفاله بالذكرى 67 لانتهاء الحرب الكورية التي اشتعلت بين عامي 1950 و1953، أن الأسلحة النووية التي تمتلكها دولته تضمن سلامتها ومستقبلها.

ووفقا لوكالة الأنباء الكورية المركزية، فإن كيم، شدد على أن بلاده طورت أسلحة نووية كي تنال "قوة مطلقة" لدرء خطر اندلاع نزاع مسلح آخر، موضحا أن بلاده الآن قادرة على الدفاع عن نفسها في مواجهة أي شكل من أشكال الضغط الزائد والتهديدات العسكرية من القوى الاستعمارية والمعادية.

وأضاف الزعيم الكوري: "بفضل ردعنا النووي الدفاعي الموثوق به والفعال، لن تندلع حرب بعد الآن، وستكون سلامة بلدنا ومستقبله مضمونين بقوة إلى الأبد".

جاء الخطاب في وقت توقفت فيه المحادثات الرامية لتفكيك برامج بيونج يانج النووي والصاروخي مقابل تخفيف العقوبات من جانب واشنطن.

ووصفت كوريا الشمالية، مؤخرا، ما تتحدث عنه جارتها الجنوبية بشأن قمة مرتقبة بين كيم وترامب بأنها "شائعة في غير وقتها".

وقالت بيونج يانج، على لسان كوون جونج جون مدير عام الشؤون الأمريكية بالخارجية الكورية الشمالية، إنها لا تعتزم إجراء محادثات مع الولايات المتحدة.