الأحد 21 يونيو 2020 04:19 م بتوقيت القدس المحتلة

نصائح مهمة لتنظيف الهاتف الذكي خلال أزمة كورونا

نصائح مهمة لتنظيف الهاتف الذكي خلال أزمة كورونا

رام الله الاخباري:

قدم عدد من الخبراء والمختصين، مجموعة من النصائح حول استخدام الهواتف النقالة، وكيفية تعقيمها في ظل تفشي جائحة كورونا مجدداً في العالم، خاصة وأن الهواتف المحمولة تظل بشكل متواصل في متناول اليدين.

ونصح المختصون باستعمال قطعة قماش ناعمة وخالية من الوبر ومبللة قليلا، لتنظيف الهاتف الذكي، لافتة إلى ضرورة عدم وصول الرطوبة إلى فتحات الهاتف الذكي، على الرغم من أن الكثير من الهواتف الذكية تمتاز بمقاومة الماء.

وأشار البروفيسور ماركوس إيجرت، خبير الميكروبيولوجيا بجامعة فورتفانجين الألمانية، إلى أنه ليس من الضروري تعقيم الهاتف الذكي وتطهيره في المنزل لعدم وجود خطر معين للإصابة بالعدوى، علاوة على أنه يمكن التخلص من فيروس كورونا بواسطة الماء والصابون.

وأوضح، أن الهاتف الذكي لا يعد مصدرا للجراثيم مقارنة بعدد الجراثيم التي قد تكون منتشرة على اليدين، لافتاً إلى أن الهواتف الذكية الحديثة شديدة الجفاف وناعمة للغاية، وبالتالي لا يلتصق بها إلا قدر ضئيل جدا من الجراثيم".

وقال: "لن تجد الجراثيم ما تأكله على أسطح الهواتف الذكية الجديدة، ولذلك فإنه يصعب تكاثرها، على العكس من الهواتف الجوالة القديمة ذات الأزرار، والتي يزداد بها الحمل الجرثومي".

بدوره قال سباستيان كلوس، من الرابطة الألمانية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (بيتكوم)، إن: "السطح الخارجي للهاتف الذكي يعد انعكاسا لشخصية صاحبه، وإن الجراثيم تكثر على الهواتف الذكية الخاصة بالمستخدمين الذين لا يحرصون على غسل أيديهم كثيرا، والذين يستعملون أجهزتهم أثناء تناول الطعام أو عند استعمال الحمام، بشكل يفوق أجهزة المستخدمين الذين لا يقومون بمثل هذه الأفعال".

وحذر المختصون من تسرب المياه عبر فتحات الهواتف الذكية، لافتين إلى أن المنظفات الأخرى قد تتسبب في تلف الهاتف الذكي، مثل منظفات الزجاج، حيث تشتمل الشاشات اللمسية على طبقة طاردة للزيوت، لمنع ظهور بصمات الأصابع.

وأشار المختصون، إلى أن عدد مرات تنظيف الهاتف الذكي يعتمد على كيفية استعماله، فإذا كان المستخدم يسافر كثيرا ويقابل الكثير من الأشخاص أو يستعمل هاتفه الذكي في المطبخ، فعندئذ يجب تنظيف الهاتف الذكي كثيرا.

المصدر : وفا