السبت 20 يونيو 2020 11:39 ص بتوقيت القدس المحتلة

إمام المسجد النبوي: الصلاة على النبي من أعظم الطاعات ووسائل النجاة

إمام المسجد النبوي: الصلاة على النبي من أعظم الطاعات ووسائل النجاة

رام الله الاخباري:

ذكّر إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ عبدالله البعيجان، المسلمين حول العالم، بمزايا وفوائد الصلاة على النبي "صلى الله عليه وسلم"، داعيا المسلمين إلى تكرارها دائما.

وقال البعيجان خلال خطبة الجمعة أمس: إن في الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من مصالح الدنيا والآخرة ما لا يستقصى، وهي قربة وطاعة معروضة عليه، فاحرصوا أن تكون وفق منهجه بالاتباع، وانؤوا بها عن الغلو والهوى والابتداع".

وأضاف: "من حق نبينا صلى الله عليه وسلم، علينا في مقابل إحسانه إلينا وإفضاله علينا الصلاة والسلام عليه، فهي من أعظم وسائل النجاة وأنفس الصلاة وأعظم القربات وأزكى الطاعات".

ووفقا لما أوردت صحيفة "الرياض" السعودية، فإن الشيخ البعيجان أوضح أن الصلاة على النبي تضاعف الحسنات وترفع الدرجات وتمحو السيئات وتكشف الهموم والغموم والكربات وتضاعف من الله بعشر صلوات".

وأكد البعيجان، أن الله سبحانه وتعالى قد اصطفى محمدا عليه الصلاة والسلام من أنفس المعادن والأنفاس، وكرمه وفضله على سائر الناس، وجعل هديه معيارا للفضل والقياس أنقذ الله به البشرية من غياهب الشرك والجهل.

كما أعاد إمام المسجد النبوي على مسامع المسلمين ما يحدث يوم القيامة، عندما يرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه ويقول "أمتي أمتي".