الإثنين 02 ديسمبر 2019 08:02 م بتوقيت القدس المحتلة

مقتل أكثر من 200 متظاهر في ايران

مقتل أكثر من 200 متظاهر في ايران

رام الله الاخباري:

أعلنت منظمة العفو الدولية، اليوم الإثنين، عن مقتل "208 أشخاص" جراء قمع الحركة الاحتجاجية التي بدأت منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي في إيران، ردا على رفع أسعار الوقود.

وأكدت المنظمة أن العشرات قتلوا في مدينة شهريار في محافظة طهران، وهي "إحدى المدن الأعلى في حصيلة القتلى".

واندلعت الاحتجاجات في 15 تشرين الثاني/ نوفمبر بعد الإعلان المفاجئ عن رفع أسعار الوقود بنسبة 200%، إلا أن السلطات قمعتها بسرعة وفرضت تعتيما شبه كامل على الإنترنت لمدة أسبوع.

واعتبر رئيس الأبحاث في المنظمة في الشرق الأوسط، فيليب لوثر، أن عدد القتلى "دليل على أن قوات الأمن الإيرانية نفذت موجة قتل فظيعة"، داعيا المجتمع الدولي إلى العمل على ضمان محاسبة المسؤولين.

وأضافت المنظمة أنه طبقا لمعلومات جمعتها فإن "عائلات الضحايا تعرضت للتهديد والتحذير من التحدث إلى الإعلام أو إقامة جنازات لقتلاها". وتابعت "بعض العائلات أجبرت كذلك على دفع مبالغ طائلة لاستعادة جثث أحبائها".

يشار إلى أن الولايات المتحدة، قامت، في فترات زمنية متعددة، بفرض عقوبات شاملة على إيران، بعد انسحابها من الاتفاق النووي في 8 أيار/ مايو 2018، حيث طاولت هذه العقوبات كافة مفاصل الاقتصاد الإيراني، الأمر الذي تسبب في تراجع حاد للعملة الإيرانية بنسبة 150%، وارتفاع هائل في أسعار السلع والخدمات.

المصدر : عرب 48