السبت 30 ديسمبر 2017 05:55 م بتوقيت القدس المحتلة

استدعاء السفير الفلسطيني في باكستان شارك في مهرجان حضره مدبر لهجمات إرهابية

استدعاء السفير الفلسطيني في باكستان شارك في مهرجان حضره مدبر لهجمات إرهابية

جوال  2018/1

استدعت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية سفيرها لدى باكستان، بسبب مشاركته في فعالية حضرها شخص متهم بالوقوف وراء هجمات إرهابية في الهند.

وأعلن المتحدث باسم الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" الرسمية اليوم أن السلطات الفلسطينية تعتبر مشاركة سفيرها لدى باكستان وليد أبو علي في المهرجان الذي نظم دعما للقدس في مدينة راولبندي أمس الجمعة، "خطأ غير مقصود وغير مبرر".

وأوضحت وسائل الإعلام الهندية أن المهرجان نظم من قبل تحالف "مجلس الدفاع عن باكستان" بحضور زعيم منظمة "لشكر طيبة" الإسلامية حافظ محمد سعيد، ويعتبر العقل المدبر للهجمات الإرهابية في مومباي الهندية عام 2008.

وأكد بيان الخارجية الفلسطينية أن استدعاء السفير بشكل فوري جاء بتعليمات مباشرة من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، معربا عن التزام رام الله بالحفاظ على العلاقات الطيبة مع نيودلهي.

وأكدت الخارجية الفلسطينية دعمها للهند في مكافحة الإرهاب، ووقوف دولة  فلسطين مع جمهورية الهند في التصدي للتهديدات الإرهابية، باعتبار البلدين شريكين حقيقيين في الحرب على الإرهاب".

وثمنت الخارجية الفلسطينية مساندة الهند لها في جهودها المبذولة بغية إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولتها المستقلة، مشيدة أيضا بموقف نيودلهي المشرف  في تصويتها لصالح قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن قضية القدس الأسبوع الماضي.

المصدر : روسيا اليوم