الأربعاء 13 سبتمبر 2017 06:50 م بتوقيت القدس المحتلة

حماس تبدي استعدادها لحل اللجنة الإدارية وإجراء الانتخابات

حماس تبدي استعدادها لحل اللجنة الإدارية وإجراء الانتخابات

جوال 8/17

قالت حركة (حماس) إنها قدمت للقيادة المصرية رؤيتها الخاصة بإنهاء الانقسام الفلسطيني وإنجاز ملف المصالحة.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الحركة حازم قاسم أن إنجاز المصالحة يتعلق بقرار من الرئيس محمود عباس.

وأضاف قاسم لوكالة الأناضول أن على الرئيس عباس التقاط هذه الفرصة لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة. وجدّد تأكيد حركته على استعدادها للجلوس الفوري مع قيادة فتح في القاهرة لحل كل القضايا العالقة في ملف المصالحة.

ولفت المتحدث باسم حماس إلى أن رؤية حركته لإنهاء الانقسام تتمثل في استعدادها لحل اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق من القيام بمهامها في غزة، وإجراء الانتخابات.

وكانت حماس قد شكلت في مارس/آذار الماضي لجنة إدارية لمتابعة الشؤون الحكومية في قطاع غزة، وهو ما قوبل باستنكار الحكومة الفلسطينية، وبررت الحركة خطوتها بتخلي الحكومة عن القيام بمسؤولياتها في القطاع.

وذكر قاسم أن وفد حركته في القاهرة أجرى بحثا معمّقا في موضوع المصالحة، وأبدى مسؤولية كبيرة أمام الجهد المصري المبذول في هذا الإطار.

ووصل الخميس الماضي في زيارة رسمية إلى مصر وفدٌ من حركة حماس بقيادة رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية، إلى جانب رئيس الحركة في غزة يحيى السنوار ومشاركة كل من خليل الحية وروحي مشتهى وموسى أبو مرزوق وصالح العاروري.

وكان يفترض أن يغادر وفد حماس القاهرة اليوم، غير أن رئيس جهاز الاستخبارات العامة المصرية اللواء خالد فوزي طلب منه إرجاء المغادرة إلى بعد غد الجمعة، على أمل أن يتم عقد لقاء مع قياديين من فتح.

وقد رحب المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف بالتطورات الأخيرة المتعلقة بالمصالحة الفلسطينية في القاهرة بعد إعلان حركة فتح اعتزامها إيفاد وفد إلى القاهرة للتباحث مع حماس.

وكان عضو اللجنة المركزية لفتح عزام الأحمد قد أعلن أمس أنه سيتوجه على رأس وفد إلى القاهرة خلال أيام للقاء القيادة المصرية لمتابعة جهود المصالحة الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة نت