الأربعاء 13 سبتمبر 2017 11:36 ص بتوقيت القدس المحتلة

لأول مرة منذ 800 عام ..جامعة كامبريدج العريقة تلغي الامتحانات الكتابية

لأول مرة منذ 800 عام ..جامعة كامبريدج العريقة تلغي الامتحانات الكتابية

جوال 8/17

كشفت صحيفة "تيليغراف" البريطانية أن جامعة كامبريدج، إحدى أعرق الجامعات في العالم، تعتزم  إلغاء الامتحانات الكتابية، واستبدالها بالامتحانات الإلكترونية التي يستخدم فيها الطلاب أجهزة الحاسوب المحمولة أو الأجهزة اللوحية. ويأتي هذا التوجه بعد شكوى أساتذة في الجامعة من خط يد الطلبة الذي بات غير مقروء.ويرى أكاديميون أن التوجه الجديد للجامعة سينهي تقليدا كانت تسير عليه الجامعة لنحو 800 عام.

وأوضحت الصحيفة أن الجامعة بدأت التشاور حول الموضوع كجزء من "استراتيجية التعليم الرقمي"، بعد أن طبقت خلال الفترة الماضية برنامجا تجريبيا في كليات التاريخ والكلاسيكيات.على الجانب الآخر، انتقد بعض الخبراء الخطوة الجديدة باعتبار أن الكلمة المكتوبة بخط اليد ستصبح جزءا من الحنين للماضي.وطالبت خبيرة الخطوط اليدوية فى المعهد البريطاني لتحليل الخط، تريسى تروسل، جامعة كامبريدج بضرورة التزام الطلبة بالكتابة بخط اليد؛ لاسيما في المحاضرات.

وقالت: "بالتأكيد مع انتشار وسائل الإعلام الاجتماعية والأجهزة اللوحية والأمور التكنولوجية الأخرى، أصبح الناس يستخدمون الكيبورد أكثر بكثير من الكتابة بخط اليد"، مضيفة أنه: "من المهم أن يستمر الناس في الكتابة باليد".

وشددت تروسل على أن الكتابة باليد تحسن الذاكرة وتعزز الفهم والاستيعاب والاحتفاظ بالمعلومات.وقالت الدكتورة سارة بيرسول المحاضرة فى كلية التاريخ فى جامعة كامبريدج، والتي شاركت في المشروع التجريبي مطلع هذا العام: إن الكتابة باليد أصبحت بمثابة "الفن المفقود" بين الأجيال الحالية من الطلبة، مشيرة إلى أن الطلاب حاليا لا يكتبون شيئا تقريبا باليد باستثناء الامتحانات.

بدوره قال أنطوني سيلدون نائب رئيس جامعة باكنجهام إنه "من المحتم" أن تنتقل الجامعات إلى أجهزة الكمبيوتر مع تدهور خط اليد في السنوات القادمة.وأضاف: "الكتابة اليدوية في انخفاض. وعلينا أن نقبل الواقع - هذا هو الطريق الذي يسير عليه الغالبية العظمى من الطلاب -".