الجمعة 17 فبراير 2017 07:19 م بتوقيت القدس المحتلة

الطفل السوري صاحب عبارة " بابا شيلني " حي يرزق ويعالج في تركيا

الطفل السوري صاحب عبارة " بابا شيلني " حي يرزق ويعالج في تركيا

جوال الاسرى

وصل الطفل ” عبد الباسط بن طعان الصطوف ” اليوم الجمعة السابع عشر من فبراير شباط الجاري إلى دولة تركيا لتلقي العلاج بعد أن فقد قدميه في قصف جوي لمروحيات النظام على منزله في بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي يوم أمس

 حيث انتشر مقطعاً مصوراً للطفل أثناء إصابته و هو مرمي على الأرض مبتور القدمين و مدرج بدمائه و هو يصرخ ” بابا شيليني ” ولاقى المقطع ضجة إعلامية كبيرة هزّت ضمائر البعض لكنّها لم تؤثر بروسيا و الأسد الذين واصلا قصفهما لعموم إدلب .



C44O3YBUoAIFfH9

و قالت وسائل اعلام سورية نّ مدن وبلدات ( ركايا سجنة – ترملا – مدايا – أبو ظهور – الصالحية – أطراف النقير ) تعرضت اليوم لغارات جوية من طائرات روسيا و النظام الحربية مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى ، كما و ألقت طائرة مروحية عدداً من الألغام البحرية على بلدة أرينبة بجبل شحشبو ، و ألقت مناشيراً ورقية في ريف إدلب الغربي و جبل الزاوية تدعو الأهالي و الثوار إلى ترك السلاح و العودة إلى حضن الوطن .

و يذكر أنّ الطفل عبد الباسط ذو الثمانية أعوام كان قد نزح مع عائلته من قرية زور الحيصة بريف حماة الشمالي و فقد أمه و أخته ذات الثلاث سنوات كما أصيبت أخته خمس سنوات و أخته الحامل و زوجها في ذات القصف .