الثلاثاء 10 يناير 2017 10:55 ص بتوقيت القدس المحتلة

قرار بسحب الجنسية من والدة واقارب منفذ عملية الدهس في القدس

قرار بسحب الجنسية من والدة واقارب منفذ عملية الدهس في القدس

 قرر وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، سحب الإقامة من والدة الشهيد فادي القنبر، و12 شخصا من أقاربه، فيما اقتحمت قوات الاحتلال منزله اليوم الثلاثاء في قرية جبل المكبر وقامت بأخذ قياساته وفحص جدرانه تمهيدا لهدمه.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الثلاثاء، أن وزير الداخلية الإسرائيلي أرييه درعي قرر في اجتماع عقده مساء أمس، سحب الإقامة من أقارب الشهيد فادي القنبر منفذ عملية الدهس في مستوطنة "أرمون هنتسيف" المقامة على أراضي قرية جبل المكبر.

ويشمل القرار حسب الصحيفة "منوة والدة الشهيد-، و 12 من أقاربه من الدرجتين الأولى والثانية، "أبناء أشقاء الشهيد ومن عمه وأبناء أعمامه"، وذلك في أعقاب مشاورات مع مسؤولين في جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) وفي سلطة السكان والهجرة ومع رئيس الحكومة.

وحول ذلك أكدت عائلة الشهيد فادي القنبر انها لم تُبلغ بالقرار، وسمعت فيه فقط عبر وسائل الاعلام، لافتة أن والدة الشهيد وأقاربه يحملون"الهوية الاسرائيلية".

وفي سياق متصل اقتحم جنود الاحتلال صباح اليوم الثلاثاء منزل الشهيد فادي أحمد القنبر في قرية جبل المكبر، وقاموا بتصويره وفحص جدرانه وأخذ قياساته تمهيدا لهدمه".

وأوضح راسم عبيدات عضو اللجنة الأهلية للدفاع عن حقوق أهالي قرية المكبر لوكالة معا أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشهيد فادي، وقامت بتصويره وأخذ قياساته، كما اقتحمت ما يزيد عن 10 منازل في محيط منزل الشهيد وتعود لأقاربه وسلموا العائلات اخطارات هدم إدارية ومراجعات لبلدية الاحتلال بحجة البناء دون ترخيص، وذلك ضمن العقوبات الجماعية ضد عائلة الشهيد وأهالي قرية جبل المكبر.

وأضاف عبيدات أن قوات الاحتلال قامت صباح اليوم بمداهمة منشأت تجارية في قرية جبل المكبر، وطالبت أصحابهابإبراز أوراق الترخيص للمنشأة ومزاولة المهنة.

كما تواصل سلطات الاحتلال اغلاق شارع المدارس وشارع الفاروق في قرية جبل المكبر بالمكعيات الاسمنيتة لليوم الثاني على التوالي، اضافة الى انتشار شرطي على بقية مداخل القرية، لافتا عبيدان أن الاحتلال يغلق شوارع رئيسية وحيوية في قرية جبل المكبر، مما يؤدي الى حدوث أزمات مرورية وضغط على شوارع القرية.

وقرر الكابيت مساء الأحد هدم منزل منفذ العملية فادي القنبر في جبل المكبر في اقرب وقت ممكن، ومنع تسليم جثمانه الى عائلته، واعتقال كل من يؤيد داعش ويؤيد العملية على مواقع التواصل الاجتماعي اداريا، كما قررت سلطات الاحتلال تشديد الخناق على جبل المكبر بالقدس واتخاذ اجراءات على ارض الواقع ضد السكان الفلسطينيين هناك.

المصدر : وكالة معا الاخبارية