الثلاثاء 10 يناير 2017 10:55 ص بتوقيت القدس المحتلة

مصرع مسؤول روسي كبير في اليونان

مصرع مسؤول روسي كبير في اليونان

جوال عيد

عُثر على القنصل الروسي في اليونان أندري مالانين أمس الاثنين جثة هامدة داخل شقته في أثينا، بحسب ما أعلن مسؤول في الشرطة اليونانية، مؤكدا أن "المؤشرات الأولية تشير إلى أن وفاته ناجمة عن عارض صحي، ولكننا مع ذلك فتحنا تحقيقا".

أعلن مسؤول في الشرطة اليونانية الاثنين، أنه تم العثور على قنصل روسيا في اليونان أندري مالانين جثة هامدة  داخل شقته في أثينا، مرجحا أن يكون سبب موته عارضا صحيا.

وقال المسؤول، طالبا عدم نشر اسمه، إن القنصل البالغ من العمر 55 عاما عثر عليه ميتا داخل شقته، مشيرا إلى أنه كان في غرفة نومه على الأرض، ممددا على ظهره، من دون أن تكون هناك علامات على أن أحدا دخل الشقة عنوة.

وأضاف أن "المؤشرات الأولية تشير إلى أن وفاته ناجمة عن عارض صحي، ولكننا مع ذلك فتحنا تحقيقا".وكان الدبلوماسي يعيش لوحده في الشقة التابعة للسفارة الروسية، والواقعة في حي شديد الحراسة، يقطنه خصوصا رئيسا الجمهورية والوزراء، بحسب المصدر نفسه.

وفي موسكو، أكدت السلطات الروسية موت قنصلها في اليونان، بحسب ما أفادت وكالة "ريا نوفوستي" للأنباء.وبحسب وسائل إعلام يونانية، فإن الشكوك ساورت زملاء القنصل في العمل بعدما تغيب عن عمله صباح الاثنين.