الأحد 08 يناير 2017 08:22 م بتوقيت القدس المحتلة

مطلق النار على منفذ عملية القدس يكشف تفاصيل مثيرة

مطلق النار على منفذ عملية القدس  يكشف تفاصيل مثيرة

جوال بحر

روى حارس أمن إسرائيلي لوسائل إعلام محلية، الأحد، تفاصيل هجوم الدهس بشاحنة، الذي أدى إلى مقتل 4 جنود إسرائيليين وجرح 15 آخرين على الأقل.

وقال الحارس لتلفزيون القناة العاشرة الإسرائيلي: "في جزء من الثانية نظرت إلى يساري، ورأيت ما أستطيع فقط بأن أصفها بشاحنة مسرعة جعلتني أطير".

وأضاف: "كانت معجزة أن يبقى مسدسي معي. أطلقت النار على أحد الإطارات، لكنني أدركت عدم جدوى ذلك، لأن لديه إطارات كثيرة، ولذا عدوت أمام مقصورة القيادة".

ومضى يقول: "وعند زاوية ما، أطلقت النار عليه، وأفرغت خزنة مسدسي. عندما انتهيت من إطلاق النار، صوّب بعض الطلاب المجندين أيضا أسلحتهم، وبدأوا في إطلاق النار".

وأظهرت لقطات كاميرا مراقبة، أن الشاحنة أسرعت باتجاه الجنود وصدمتهم، وبعد فترة وجيزة توقف وعادت من جديد لتدهسهم، وسط فرار الكثير من الجنود من موقع الحادث، بينما كانت بنادقهم على أكتافهم.

وقال عمال إنقاذ إن نحو 15 مصابا كانوا راقدين على الأرض، بينما هرعت سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث في محيط متنزه أرمون هنتسيف المطل على البلدة القديمة في القدس المحتلة.

وعادة ما يأخذ الجيش الإسرائيلي الجنود في جولات تعريفية في القدس المحتلة، بما في ذلك في موقع أرمون هنتسيف. ويحق لفلسطينيي القدس أن يتحركوا بسياراتهم بحرية في كل أرجاء المدينة.