الانتخابات الرئاسية في روسيا إزالة الصورة من الطباعة

روسيا تحذر أميركا من التدخل في الانتخابات الرئاسية القادمة

حذرت وزارة الخارجية الروسية الإدارة الأمريكية من التدخل في انتخابات الرئاسة المزمعة في روسيا في آذار/ مارس المقبل.يأتي ذلك في حين أن أمريكا تتهم روسيا بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأخيرة التي فاز فيها دونالد ترامب، إلا أن موسكو تقول إن "الاتهامات مسيّسة".وحذرت موسكو مما أسمتها "محاولات للتدخل المنافق" في سير الانتخابات الرئاسية الروسية، وفق بيان نشر على موقع السفارة الروسية لدى واشنطن. 

وكتبت السفارة في بيانها: "الاتهامات الصادرة عن مسؤولين أمريكيين لموسكو برفض قبول ترشح بعض الطامحين لخوض الانتخابات الرئاسية الروسية، اتهامات باطلة ومسيّسة، والتشكيك الأمريكي بمدى ديمقراطية الانتخابات الروسية المنتظرة، تشكيك واه".وأضافت: "نعوّل في هذه المناسبة على الولايات المتحدة في ألا تعرقل تصويت المواطنين الروس المقيمين على أراضيها أو تتعدى على حقوقهم الانتخابية".

ويأتي بيان السفارة الروسية عقب تعليق للخارجية الأمريكية اعتبرت فيه رفض لجنة الانتخابات الروسية قبول ترشّح المعارض الروسي أليكسي نافالني للانتخابات الرئاسية "انتهاكا لحقوق الإنسان وحرياته".

يشار إلى أن ترامب نفسه مهدد بالتحقيق معه حول قضية التدخل الروسي بالانتخابات الرئاسية الأمريكية، بحسب صحيفة "واشنطن بوست" التي توقعت أن يخضع الرئيس الأمريكي للاستجواب من المدعي العام الخاص، روبرت مولر.وسبق أن اتهم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، واشنطن بالتدخل في الانتخابات الروسية دائما، واصفا تدخلها ضد إعادة انتخابه عام 2012 بـأنه "عدواني وشرس بشكل خاص".

وقال بوتين إن "واشنطن تدخلت دوما في الانتخابات الرئاسية الروسية، سواء عام 2000 أم عام 2012 حين كان تدخلها عدوانيا وشرسا جدا على نحو خاص". وأضاف أنها "فعلت الشيء ذاته مع دول الاتحاد السوفييتي السابق وبلدان أخرى"، وقال: "لن أخوض في التفاصيل.. مع أن تدخلها كان أيضا من خلال دبلوماسييها".