الجيش السوري يستعيد إزالة الصورة من الطباعة

الجيش السوري يستعيد "السخنة" ويقترب من آخر معاقل "داعش" في سوريا

ذكرت وسائل إعلام رسمية سورية السبت، أن الجيش السوري أحكم سيطرته على آخر مدينة رئيسية تحت سيطرة تنظيم "داعش" بمحافظة حمص، فيما يواصل الجيش وحلفاؤه توغلا من عدة محاور في المناطق الشرقية الخاضعة للتنظيم المتشدد.

ونقلت وسائل الإعلام عن مصدر عسكري قوله إن عدداً من عناصر "داعش" قتلوا ودمرت أسلحتهم في مدينة السخنة التي تبعد نحو 50 كيلومتراً إلى الشمال الشرقي من مدينة تدمر الأثرية.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء نقلاً عن مصدر عسكري، “وحدات من الجيش العربي السوري أحكمت اليوم سيطرتها الكاملة على مدينة السخنة بريف حمص الشرقي بعد القضاء على أعداد من إرهابيي داعش”.

وتبعد السخنة أيضاً نحو 50 كيلومتراً عن حدود محافظة دير الزور، التي تمثل آخر موطئ قدم داعش في سوريا وهدفاً كبيراً للقوات السورية.

وكانت القوات الحكومية السورية التي تتقدم من ناحية الغرب قد دخلت محافظة دير الزور في الآونة الأخيرة من مناطق جنوبية بمحافظة الرقة.